ما المقصود بقانون العرض والطلب في عالم الاقتصاد؟

0 600

في نظرية الاقتصاديات الصغرى، تم تطوير توازن الجزئي للنموذج الاقتصادي العرض والطلب أصلا من قبل ألفرد مارشال وهو نموذج يحاول وصف، وتوضيح وتوقع تغير سعر وكمية السلع المباعة في الأسواق التنافسية. إن النموذج يقوم فقط أولا بتقريب وصف السوق التنافسية بشكل غير كامل.

يضم هذا النموذج الكثير من النظريات المستعملة من قبل بعض الاقتصاديين قبل مارشال ويشكل أحد أكثر النماذج الأساسية أهمية في بعض المدارس الاقتصادية الحديثة، فهو كثير الاستعمال في بناء أساس تشكيلة واسعة من النماذج والنظريات اقتصادية أكثر تفصيلا. إن نظرية العرض والطلب مهمة لفهم الكثير من المدارس الاقتصادية لآلية اقتصاد سوق وتفسير الآلية التي يتم بها تخصيص المصادر واتخاذ القرارات.

إن نظرية العرض والطلب تفترض عادة بأن الأسواق تنافسية جدا. وهذا يشير ضمنا إلى أن هناك العديد من المشترين والباعة في السوق ولا أحد منهم لهم القدرة للتأثير على سعر البضائع. في العديد من صفقات الحياة الحقيقية، تفشل الفرضية لأن بعض المشترين أو الباعة الفرديين أو مجموعات المشترين أو الباعة لهم بما فيه الكفاية القدرة على التأثيرا على الأسعار. غالبا ما يستخدم تحليل متطور لفهم معادلة العرض-طلب للبضاعة. على أية حال، تعمل النظرية بشكل جيد في الحالات البسيطة غير المعقدة.

مفهوم الطلب:

الطلب هو الرغبة الأكيدة في الشراءالتي تدعمها، وتعززها قدرة شرائية للحصول على كمية معينة من سلعة ما، عند سعر محدد، على أن يتم ذلك خلال فترة زمنية معينة. على سبيل المثال، قد يكون مستهلك راغبا بشراء 2 كيلو بطاطا إذا كان السعر 0.75$ لكل كيلو. بنفس الوقت نفس المستهلك قد يكون راغبا لشراء كيلو 1 فقط. إذا كان السعر 1.00$ لكل كيلو. يمكن تشكيل جداول الطلب التي تظهر الكمية المطلوبة من البضاعة عند كل سعر معطى لهذه البضاعة ويمكن تمثيل الطلب بمخطط أو منحنى كما يمكن تحديده من خلال معادلة الطلب.

مفهوم العرض:

هو عبارة عن الكميات المنتجة من سلعة ما، التي يعرضها المنتجون في السوق بهدف البيع أو الشراء عند سعر معين وخلال فترة زمنية معينة. على سبيل المثال، قد يكون الفلاحون راغبين ببيع مليون كيلو من البطاطا إذا كان سعر الكيلو 0.75$، فإذا كان الراغبون بالشراء عند سعر 0.75$ أكثر من الراغبين في البيع فإن البضاعة المعروضة بالسعر الحالي والذي افترضنا أنه 0.75$ سوف تنفذ ويبدأ السعر بالارتفاع وذلك لغلبة الطلب على العرض، والعكس صحيح فعند غلبة العرض على الطلب فإن السعر سوف يهبط.

المقررون الرئيسيون للعرض هم سعر السوق الحالي وكلفة تقديمها وآلية إيصالها والكثير من العوامل الأخرى.

المصدر ويكيبيديا
اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.